أخبار الناسخبر رئيسي

محافظ اربد : ضبط ٦٢٤٥ مواطن مخالف لأوامر الدفاع

نور نيوز ـ اكد محافظ اربد رضوان العتوم انه كوادر محافظة اربد ووحداتها الإدارية نفذت الاسبوع الماضي العديد من الجولات التفتيشية اليومية وبأوقات مختلفة بهدف التحقق من مدى الالتزام بتطبيق أوامر وتعليمات وبلاغات الدفاع جرى خلالها ضبط (104) مواطن و(31) منشأة مخالفين لأوامر الدفاع وقد تم إغلاق (13) منشأة .

 

ودعا المواطنين وأصحاب المنشآت بكافة أنواعها ضمن مناطق محافظة اربد ضرورة الالتزام التام بتنفيذ الإجراءات الوقائية والاحترازية والتقيد بتعليمات وشروط الصحة والسلامة العامة، وذلك للحد من انتشار فيروس كورونا وخصوصاً السلالة الجديدة المتحورة عن الفيروس في ظل ازدياد أعداد المصابين.

 

واضاف إن الإقبال من المواطنين على أخذ المطعوم المقدم من وزارة الصحة والخاص بكورونا وحصول العديد من المواطنين عليه هو ظاهرة إيجابية دحضت كافة الإشاعات التي رُوجت حول المطعوم في حينه، داعيا المواطنين للتسجيل على المنصة الخاصة بتلقي المطعوم، ومع ذلك فإن أخذ المطعوم (وإن كان على غاية بالأهمية) فإن ذلك لا يَعني الاستهانة بالفيروس ولا يُغني عن الالتزام بالإجراءات الوقائية الموضوعة من قبل الدولة.

 

وقال إن أوامر وتعليمات وبلاغات الدفاع التي أصدرتها الحكومة بموجب قانون الدفاع رقم (13) لسنة 1992م جاءت للحفاظ على صحة وسلامة المواطنين وحرصاً على أرواحهم، ولذلك يجب على جميع المواطنين الالتزام بها وعدم إقامة التجمعات المخالفة (سواء أفراح، أو بيوت عزاء، أو أي مناسبات اجتماعية أخرى) والالتزام بالتباعد الاجتماعي وارتداء الكمامات وعدم الخروج في أوقات الحظر.

 

ودعا أصحاب المنشآت بكافة أنواعها (تجارية، صناعية، سياحية، خدمية الى ضرورة التقيد والالتزام بأوامر وتعليمات وبلاغات الدفاع وخصوصاً عدم تقديم الآراجيل والحفاظ على مسافات التباعد الآمنة وخلق بيئة آمنة وصحية تفرض على زبائنهم التقيد بإجراءات السلامة العامة لما لذلك من آثار إيجابية للحد من انتشار الوباء وبناء حالة من الثقة لدى الزبائن أنفسهم بهذه المنشآت والتعامل معها مما سينعكس إيجاباً على هذه المنشآت.

 

واشار الى انه لوحظ ومن خلال الجولات الميدانية التي نفذتها فرق من كوادر المحافظة والجهات الرقابية الأخرى وجود تقيد كبير لدى المواطنين والمنشآت ضمن المحافظة بأوامر وتعليمات وبلاغات الدفاع، إلا أنه يوجد فئة قليلة جداً غير ملتزمة.

 

واشار العتوم الى انه ومنذ بداية شهر شباط نفذت المحافظة بالتنسيق مع الكوادر العاملة مع كافة الجهات الرقابية العديد من الجولات التفتيشية بهدف التحقق من مدى الالتزام بتطبيق أوامر وتعليمات وبلاغات الدفاع جرى خلالها ضبط (6245) مواطن و(165) منشأة مخالفين لأوامر الدفاع وقد تم إغلاق (16) منشأة.

 

وفيما يتعلق بالمحجورين منزلياً من المصابين بفيروس كورونا، قال العتوم إن هنالك لجنة مشكلة على مستوى المحافظة تقوم بتنفيذ زيارات تفتيشية عشوائية (أو في حال ورود بلاغات) على المصابين لمتابعة مدى إلتزامهم بشروط وتعليمات الحجر المنزلي، حيث تقوم هذه اللجنة بتنفيذ عدد عشوائي من الزيارات للمصابين وبيان مدى إلتزامهم، وحقيقةً يوجد إلتزام كبير من المصابين في المحافظة بتدابير الحجر المنزلي.

 

ولفت انه ومنذ بداية شهر شباط لم يتم ضبط سوى حالتين مخالفتين، ونظراً لخطورة هذه المخالفة ولكون مرتكبها يعتبر مرتكب جريمة مخالفة أوامر الدفاع؛ فإن من يتم ضبطه يجري إحالته للمستشفى الميداني لاستكمال فترة الحجر الصحي على نفقته الخاصة، وبعد انتهاء مدة الحجر الصحي الإلزامي في المستشفى الميداني يحال إلى القضاء وفقا لأحكام أمر الدفاع رقم 8 لسنة ۲۰۲۰ وتعديلاته بحيث يعاقب كل من يخالف أي من الالتزامات أو التدابير الأخرى المفروضة من الجهات المختصة بموجب أمر الدفاع هذا بما في ذلك تدابير العزل المنزلي لأول مرة بغرامة لا تقل عن (500) دينار ولا تزيد على (۱۰۰۰) دينار، ولا يحول تطبيق أي عقوبة بموجب أمر الدفاع هذا من تطبيق أي عقوبة أشد ورد النص عليها في تشريع آخر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى