ثقافة وفنون

لماذا يغيب عادل إمام عن حضور جنازات وعزاء أصدقائه الفنانين؟

كشفت مصادر مقربة من الفنان عادل إمام عن الأسباب الذي تمنعه من حضور جنازات أصدقائه الفنانين الذين فارقوا الحياة في الآونة الأخيرة، وآخرهم زميله في مسرحية مدرسة المشاغبين، الفنان هادي الجيار.
وترك الجيار الذي توفي إثر أصابته بفيروس كورونا عن عمر 71 عامًا إرثا فنيا تجاوز الـ 200 عمل، ربما من أشهرها دور “لطفي” في مسرحية مدرسة المشاغبين.
وقالت المصادر إن إمام يتبع جميع الإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا، لأنه قد تعرض لعدد من الأزمات الصحية أثناء تصويره آخر مسلسلاته التلفزيونية “فالنتينو”، ما اضطره لتوقف التصوير أكثر من مرة لحين تماثله للشفاء.
وأضاف المصدر: “وبناء على هذا قرر عادل إمام الاختفاء الفترة الحالية، ويقضي كل وقته مع أبنائه وأحفاده فقط”.
ويكتفى عادل إمام بنعي أصدقائه الفنانين عبر صفحته الرسمية على موقع “فيسبوك”، لكن الجمهور يتساءلون بين الحين والآخر عن سبب عدم حضور “الزعيم” خلال تشييع جنازات أصدقائه الذين توفوا، أو حتى مكان إقامة العزاء، في وقت تعرض فيه للانتقاد والاستياء من متابعين آخرين، لاسيما وأن هؤلاء النجوم الذين رحلوا كانوا على صداقة قوية معه، وانطلقت مسيرتهم الفنية مع بعضهم.
كما غاب عادل إمام عن حضور جنازة صديقه الكاتب والسيناريست، وحيد حامد، الذي رحل قبل أسبوع، وقدم معه مجموعة من أنجح أفلامه السينمائية، منها “الإرهاب والكباب” و”طيور الظلام” و”المنسي” و”للعب مع الكبار” و”النوم في العسل” و”الإنسان يعيش مرة واحدة”.
وفقد عادل إمام خلال الفترة الماضية الفنانة، رجاء الجداوي، التي شاركته بطولة العديد من أعماله الفنية الناجحة، منها مسرحيات “الزعيم” و”الواد سيد الشغال”، وفيلم “حنقي الأبهة”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى