المنتدى

المحامية منى خليفة تشكر المؤرخ عمر العرموطي على موسوعة “عمان ايام زمان”

نور نيوز –

الاستاذه المحاميه منى عبد الرحمن خليفه ابنة المرحوم عبد الرحمن خليفه وجميع افراد عائلة خليفه الكرام يتقدمون بالشكر الجزيل للمؤرخ والكاتب العظيم عمر نزال العرموطي على الجهد والتعب اللذان لا يقدران بثمن على هذا الإنجاز الاردني و العربي العظيم والمميز والذي استغرق العمل به12 عاما٠حيث انه ولاول مرة بتاريخ الوطن العربي يتم تدوين سيرة عاصمة عربية بهذا الكم الغزير من المعلومات وانجاز 9 اجزاء/ حوالي 4700صفحة , وذلك بمناسبة الاحتفال بمئوية المملكة / مرور 100 عام على تأسيس الدولة الاردنية الحديثة
وكان العرموطي قد قام بمقابلة العديد من الشخصيات الوطنيه ومن يمثلهم وكان احدهم حفيد معالي الباشا عبد الرحمن خليفه ممثلا عن افراد عائلة خليفه الكرام وهو السيد ناصر خليفه ابن الدكتور زهير عبد الرحمن خليفه للحديث عن جده الباشا المحامي القدير معالي الاستاذ عبد الرحمن خليفه الذي لقب بالباشا من قبل الملك عبد الله المؤسس على اثر نجاحه بإيكال مهمه رسميه سياسيه والباشا خليفه احد أعمدة المملكه الاردنيه الهاشمية ،
وزيرا للبلاط الملكي ورئيسا للديوان الملكي العامر لثلاثة ملوك زمن الملك المؤسس المغفور له جلالة الملك عبد الله الاول والمغفور له جلالة الملك طلال والمغفور له جلالة
الملك حسين حيث كان يبلغ من العمر الثالثة والعشرون بالاضافه الى كونه احد أعضاء مجلس الوصايه على العرش الذي شُكِلَ آنذاك عند تولي المغفور له الملك حسين على العرش كونه لم يُتِم السن القانوني والدستوري ولم يكن يبلغ سن الثامنة عشرة من عمره في حينه ليتولى ادارة البلاد، بالإضافة الى العديد من المناصب الحكومية العاليه والحقائب الوزارية وعضوا لعدة سنوات بالمجلس الاستشاري ومجلسي النواب والأعيان آنذاك ووزيرا للعدل وقاضي قضاه وأول امين للعاصمة عمان ومديرا لدائرة ضريبة الدخل ووزيرا للداخلية ووزيرا للماليه ورئيسا لديوان المحاسبه ووزيرا للأشغال العامه وغيرها ، وقد حاز خليفه على العديد من الأوسمة تكريما وتقديرا لجهوده الوطنيه ومسيرته الحافلة بالعمل والعطاء منها وسام الاستقلال الاردني من الدرجه الاولى ووسام الكوكب الاردني من الدرجة الاولى ووسام النهضه الاردني من الدرجه الاولى وغيرها

وقد احتفل المؤرخ الدكتور عمر العرموطي بمئوية الدولة الاردنية على طريقته الخاصة.

وقدم العرموطي للمكتبة الأردنية إصداره من موسوعة عمان أيام زمان الجزء 9 , حيث سيُعلن إشهارها الأسبوع المقبل.

ويأت إصدار الموسوعة بمناسبة الاحتفال بمئوية المملكة  مرور 100 عام على تأسيس الدولة الاردنية الحديثة.

وكان آخر ما قدمه المؤرخ العرموطي موسوعة عمان أيام زمان/ 8 أجزاء، حوالي 4200 صفحة.

يُذكر أنّ إنجاز هذه الموسوعة يُعتبر انجاز أردني وعربي , فلأول مرة في تاريخ الوطن العربي يتم اعداد وتأليف موسوعة عن عاصمة عربية بهذا الكم الغزير من المعلومات.

وقد استغرق العمل بهذه الموسوعة حوالي 12 عاما.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى