شباب ورياضة

سيميوني: لا أصدق أن يكون مارادونا قد رحل

نور نيوز –

بدا الأرجنتيني دييجو سيميوني مدرب أتلتيكو مدريد متأثرا بوفاة مواطنه دييجو أرماندو مارادونا الأربعاء عن عمر 60 عاما في بوينوس أيرس.
 
وأكد سيميوني أنه حين علم بالنبأ المأساوي فكر “لا، لا يمكن أن يكون قد رحل”.
 
وقال سيميوني: “حين يخبرونك برحيل دييجو، تقول: لا لا يمكن أن يحدث ذلك. سيظل يطوف عالم كرة القدم لأنه كان الأفضل”، خلال تصريحات أدلى بها إثر التعادل 0-0 مع لوكوموتيف موسكو الروسي في دوري الأبطال بملعب واندا متروبوليتانو في مدريد.
 
ووصف “تشولو” هذا اليوم بـ”الصعب والقاسي” لأنه شهد فراق “أسطورة” كان له بالغ الأثر على طفولته ونشأته الكروية.
 
وأوضح: “ولدنا في تلك الفترة، بعمر 8 أو 9 أعوام وتابعنا كيف كان دييجو يبدأ اللعب وكان مرشدا ومرجعية لمعنى لعب كرة القدم”.
 
وأكد: “الألم الذي نشعر به يلفنا جميعا، لأن مارادونا هو كرة القدم، هو أرجنتيني، كان له هذا الطابع المتمرد الذي ميزه في كل مكان تواجد به”.

تابعونا على نبض من خلال الرابط بالأسفل لتصلكم أخبارنا أولاً بأول

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى