خبر رئيسيشؤون محلية

الأردن يرسل إلى لبنان إفادات المعنيين بالباخرة روسوس التي حملت نيترات الأمونيوم

نور نيوز -أحالت النيابة العامة التمييزية في لبنان الى المحقق العدلي في جريمة انفجار مرفأ بيروت القاضي فادي صوان التحقيقات التي أجرتها السلطات القضائية الأردنية بموضوع الباخرة “روسوس” التي حملت مادة نيترات الأمونيوم الى مرفأ بيروت، وذلك بعد أن أرسل النائب العام التمييزي القاضي غسان عويدات إستنابة دولية طالباً فيها من السلطات الأردنية التحقيق مع الأشخاص الذين ساهموا ببقاء الباخرة روسوس في ميناء بيروت وتعرضها لأضرار منعتها من المغادرة.

ووفق وسائل اعلام لبنانية فقد تبيّن أن النائب العام في عمان استمع الى إفادات جميع الأشخاص المعنيين بالملف.

واضافت وسائل الاعلام انه بالتزامن، تنتظر النيابة العامة رداً من السلطات المعنية في الموزامبيق على الإستنابة الدولية التي أرسلتها التمييزية في الملف عينه.

ويشار الى أنّ الباخرة “روسوس” التي كانت تحمل مادة نيترات الأمونيوم، منطلقة من مرفأ باتومي في جورجيا الى مرفأ بايرا في الموزمبيق، انحرفت عن مسارها المحدد خلال وجودها في عُرض البحر بناء على طلب مالك السفينة قبل أن تتابع رحلتها الى أفريقيا، فعرّجت على مرفأ بيروت لتحميل ونقل معدات تستخدم في عمليات المسح الزلزالي بحثاً عن النفط وذلك لتفريغها في ميناء العقبة الأردني بواسطة الوكيل البحري لشركة “GSC” التي تملك مكاتب في الأردن، الا أن السفينة المتهالكة لم تتمكن من تحميل أي من المعدات الثقيلة الإضافية ما أحدث أضراراً جسيمة فيها، فاضطرت الشركة لاحقاً الى نقل المعدات عبر سفينة أخرى الى ميناء العقبة. لبنان 24


تابعونا على نبض من خلال الرابط بالأسفل لتصلكم أخبارنا أولاً بأول

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى