ثقافة وفنون

طبيب سعاد حسني: السندريلا لم تنتحر

نور نيوز –

 استبعد الطبيب المعالج للفنانة المصرية الراحلة سعاد حسني، الدكتور عصام عبدالصمد، لجوئها للانتحار كما هو متداول منذ سنوات.
وقال عبد الصمد، إن سعاد حسني سافرت إلى بريطانيا لتلقِّي العلاج قبل وفاتها بأربعة أعوام، وكانت تنوي العودة إلى مصر في أغسطس 2001؛ ولكنها توفيت في يونيو من ذات العام.
وأوضح أنها كانت مُخططة لكافة إجراءات عودتها فقد كان من المفترض أن تحجز على الطائرة العائدة من لندن إلى شرم الشيخ لتلتقي بسامية شاهين شقيقة الراحل صلاح شاهين الشاعر والمنتج والممثل المصري المعروف.
وأشار إلى أن السندريلا كانت تستعد للعودة إلى الفن بمجرد عودتها إلى مصر وقد عُرض عليها ثلاثة نصوص لتختار منها ما يتناسب معها أو يعجبها، مستبعدا فكرة الانتحار تماما.

تابعونا على “نبض” من خلال الرابط بالأسفل لتصلكم أخبارنا أولاً بأول

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى