شباب ورياضة

إيمري: ريمونتادا برشلونة التاريخية تحققت في غياب الفار

عاد الإسباني أوناي إيمري المدير الفني السابق لباريس سان جيرمان، لذكريات الخروج التاريخي من دوري أبطال أوروبا عام 2017 أمام برشلونة، في مباراة الريمونتادا الشهيرة التي شهدها ملعب كامب نو في تلك النسخة.
وقال إيمري، خلال حواره لصحيفة “فرانس فوتبول” الفرنسية: “في مباراة الذهاب لعبنا بمستوى عال للغاية، حيث انتصرنا برباعية نظيفة، لأن تقنية الفيديو لم تكن موجودة بعد، وودعنا البطولة في الإياب بوضوح من خلال قرارات الحكم، فلم يكن هناك “فار” في ذلك الوقت”.
وأضاف: “تياجو سيلفا؟ هو لاعب رائع وكنت أريد المزيد منه، وأردت منه أن يترك منطقة الأمان ويكون أكثر شجاعة، للضغط على الخصم، وحاولت معه ليتعلم ذلك، لكنني لم أنجح”.
وعن نيمار، أوضح: “مع هذا اللاعب الاستثنائي، لا يمكنك إخباره أنه في فريق مُحدد ويتوجب عليه التكيف، بل علينا تكوين فريقا من أجله، وبخلاف الرأي العام، فمن السهل العمل مع نيمار فهو يحب كرة القدم، ولازال لديه الفرصة ليكون رقم 1، ومن بعده مبابي”.
واختتم: “مرحلتي مع باريس؟ لقد تمكنت من أن أصبح أفضل مدرب في العالم، لكنني ضيعت الفرصة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى