شباب ورياضة

هل ينضم نيمار إلى الريال برحيل زيدان وقدوم ”شبح“ لاعبي الملكي؟

نور نيوز – تعثرت مفاوضات عودة نيمار إلى برشلونة خلال فترة الانتقالات الصيفية الأخيرة وظل في باريس سان جيرمان لكن ريال مدريد قد يعيد محاولته لضم اللاعب الصيف المقبل.

وكان نيمار البالغ عمره 27 عامًا يريد العودة إلى النادي الكتالوني الذي رحل عنه قبل عامين مقابل 222 مليون يورو قيمة الشرط الجزائي في عقده لكن الصحف الإسبانية كشفت عن أن مستقبل المهاجم البرازيلي قد يكون مرتبطًا بالبرتغالي جوزيه مورينيو المتوقع أن يصبح مدربًا جديدًا لريال مدريد خلفًا للفرنسي زين الدين زيدان.

وقالت صحيفة ”دياريو غول“ يوم الثلاثاء إنه إذا تم تعيين المدرب الاستثنائي مدربًا جديدًا للنادي الملكي في المستقبل القريب بدلاً من زيدان ، فإنه سوف يجعل نيمار أولويته القصوى في سوق الانتقالات.

لكن حينها سنرى ما إذا كانت إدارة باريس سان جيرمان مستعدة للتفاوض مع مورينيو ونادي ريال مدريد بينما يستمر عقد نيمار حتى عام 2022.

ويتعرض زيدان لضغوط شديدة لكنها قلت بعدما منح هدف للاعب الوسط الألماني توني كروس أول انتصار لريال مدريد في دوري الأبطال بفوزه بهدف نظيف على مستضيفه غالاتا سراي التركي يوم الثلاثاء.

ويعاني نيمار حاليًّا إصابة تعرض لها خلال مشاركته مع منتخب البرازيل خلال فترة التوقف الدولية وسيغيب عن الملاعب زهاء شهر.

وقضى برشلونة حامل لقب الليغا أغلب فترات الصيف الماضي وهو يحاول إعادة نيمار بعد عامين من رحيله إلى باريس سان جيرمان الفرنسي، لكن حاول اللاعب البرازيلي التفاوض مع ناديه السابق لإنهاء المشاكل العالقة بينهما.

وتعرض نيمار لصيحات استهجان من جانب بعض جماهير باريس سان جيرمان خلال لقاء ستراسبورغ الشهر الماضي، بعد ارتباطه بالعودة إلى برشلونة خلال فترة الانتقالات الأخيرة.

وقال نيمار في مقابلة صحفية أخيرًا ”أتفهم مشاعر جماهير باريس سان جيرمان وأحاول معرفة ما يفكرون به، ولكني أطلب منهم أن يفهموني“.

وأضاف مهاجم سانتوس البرازيلي السابق ”لم أكن أشعر بالسعادة.. لذلك حاولت المغادرة إلى مكان آخر من أجل العمل وإيجاد السعادة. هذا ما فعلته، وفي النهاية بقيت هنا. كنت أفعل ذلك بهدف إيجاد السعادة بالانتقال إلى برشلونة، لكن الأمر لم ينجح. أنا لاعب محترف وسأقاتل من أجل شعار سان جيرمان“.

وشارك نيمار مع باريس سان جيرمان حتى الآن في خمس مباريات بالدوري الفرنسي سجل خلالها أربعة أهداف.

ميسي يتحدث

وكشف ليونيل ميسي قائد برشلونة وهدافه التاريخي عن أنه وزملاءه كانوا يودون عودة نيمار لوطنه قال ”الأمر صعب للغاية، أولًا لأنه من الصعب عليه (نيمار) أن يخرج من هناك، ثانيًا بسبب الطريقة التي رحل بها من هنا إلى باريس سان جيرمان“.

وأضاف ”يوجد كثيرون داخل النادي والأعضاء لا يريدون رؤيته هنا مجددًا“، معتبرًا أن المشاعر المعادية للنجم البرازيلي ”مفهومة“، قبل أن يعود ويوضح أنه ”على المستوى الرياضي، فإن نيمار هو واحد من أفضل اللاعبين في العالم وسيكون إضافة كبيرة بالنسبة لنا“.

مورينيو ”شبح“ لاعبي الريال

من جهة أخرى ذهبت صحيفة ”ماركا“ المدريدية وأكدت أن اسم المدرب البرتغالي يحفز لاعبي ريال مدريد لردة فعل قوية على أرض الملعب ربما خوف عودته.

وأكدت صحيفة ”موندو ديبورتيفو “أن لاعبي ريال مدريد يقومون بردة فعل إيجابية وقوية على أرض الملعب كلما تم ذكر عودة المدرب البرتغالي لتدريبهم لكون أغلبهم لا يرغب في عودته ويخشى بعض القادة انتقامه منهم على فترته الأولى التي دامت 3 مواسم من 2010 إلى 2013 .

وقالت الصحيفة إنه حتى الحارس البلجيكي تيبو كورتوا قدم لقاء كبيرًا في إسطنبول وذكر الجميع بمستواه برفقة أتلتيكو مدريد وتشيلسي والمنتخب البلجيكي ولا علاقة له بالمستوى الذي قدمه في السابق برفقة ريال مدريد حيث كان إحدى نقط ضعف الفريق.

وقالت الصحيفة أنها ليست المرة الأولى الذي يذكر فيها اسم المدرب البرتغالي ولن تكون الأخيرة لتدفع اللاعبين للتحرك وردة الفعل فريال مدريد تحت قيادة الفرنسي زين الدين زيدان غير مستقر النتائج ولا يعرف وقت عودة الفريق للأزمة والحديث عن رحيل المدرب الفرنسي وخلافته.

كما أن “ ماركا “ أكدت أن المدرب البرتغالي دون فريق حاليًّا ويبحث عن عمل واسمه سيتردد مع كل أزمة يعيشها ريال مدريد في المستقبل مشيدة رغم ذلك بقرار زيدان الاعتماد على النجم البرازيلي الشاب رودريغو على حساب مواطنه فينسيوس جونيور ونجم الوسط الإسباني إيسكو الذي لم يمنحه أي دقيقة في اللقاء.

وسيستفيد زيدان من فترة راحة في نهاية أسبوع دون مشاركة في الدوري الإسباني الدرجة الأولى لكون الكلاسيكو أمام برشلونة الذي كان مقررًا السبت القادم تم تأجيله لأسباب أمنية تتعلق بالأحداث في كاتالونيا ولم تستطع لجنة المسابقات اتخاذ قرار نهائي حول موعده الجديد رغم اتفاق الفريقين على يوم 18 كانون الأول/ ديسمبر القادم.

وذكَّرت الصحيفة بالعقم الهجومي لريال مدريد في اللقاء حيث كان الزيارة الأخيرة للفريق لإسطنبول لمواجهة غلطة سراي قد شهدت فوز الفريق 6-1 منها هاتريك للنجم البرتغالي كريستيانو رونالدو.

وخلال اللقاء الحالي لم يكن كريستيانو رونالدو حاضرًا لكونه رحل منذ أكثر من سنة ليوفنتوس وفشل الفريق في ترجمة الفرص لأهداف حيث سدد 14 مرة على المرمى مقابل هدف واحد للألماني توني كروس لاعب الوسط وكان البلجيكي إيدين هازارد بعيدًا عن إمكانية تعويض الهداف البرتغالي.

كورتوا: لم أشك يومًا في نفسي

قدم الحارس الدوري البلجيكي تيبو كورتوا مستوى جيدًا خلال مواجهة ريال مدريد أمام غالاتا سراي التركي وأنقذ مرماه من أهداف محققة خصوصًا في الشوط الأول من اللقاء.

وقال الحارس البلجيكي بعد اللقاء: ”لم أشك يومًا في نفسي، الانتقادات عادية حين تكون تلعب في فريق كريال مدريد لكن يجب أن تكون بناءة“.

وأكد الحارس الدولي البلجيكي أن لاعبي ريال مدريد يتقبلون قرار تأجيل الكلاسيكو وأنهم مستعدون للعبه غدًا وقال: ”أحب لعب مثل هذه اللقاءات وقد لعبت سابقًا الكلاسيكو، هناك قرار واللاعبون يرغبون في لعب الكلاسيكو وإن كان غدًا ”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى