خبر رئيسي

تفاصيل الاجتماع الأخير بين الحكومة مع وفد نقابة المعلمين

عمان – نور نيوز:

أعرب الناطق باسم نقابة المعلمين نور الدين نديم عن اسفه بان اضراب المعلمين ما زال مستمرا، فيما قالت الحكومة انها سعت جاهدة لإيجاد قواسم مشتركة.
جاء هذا التصريح في اعقاب انتهاء الاجتماع الذي جمع الفريق الوزاري مع ممثلي نقابة المعلمين.
واضاف نديم ان هناك توافقات مبدئية، معربا عن امله في التوصل الى شيء ما السبت.
واشار الى ان الحكومة لم تأت بجديد، وان المقترحات المعروضة هي نفسها.
من جانبه قال وزير التربية والتعليم والتعليم العالي وليد المعاني إن الحكومة قدمت أرقام لتحسين الوضع المعيشي للمعلم لكن النقابة رفضت.
وقال وزير التربية والتعليم وليد المعاني في تصريح صحافي بعد انتهاء الاجتماع الحكومي مع النقابة “ان الحكومة سعت لإيجاد قواسم مشتركة للحل مع النقابة وقدمت أرقاما تستهدف تحسين الوضع المالي للمعلم لكن النقابة رفضتها”.
واضاف الوزير المعاني “الحكومة طلبت من النقابة بعد رفضها المقترح الحكومي، تقديم عرض جديد يتم التحاور حوله إلا أن النقابة لم تقدم شيئاً جديداً”.
ونوه الى ان الحكومة دعت لاجتماع مع نقابة المعلمين للعمل على عودة الطلبة إلى المدارس الأحد المقبل”، وفق المعاني.
من جانبه قال الناطق باسم نقابة المعلمين، نور الدين في تصريح صحفي بعد انتهاء الاجتماع “الإضراب ما زال مستمراً … آسفين لذلك … لا جديد في مقترح الحكومة”.
واضاف ان الحكومة لم تأت بجديد، معربا عن امله في ان تقدم جلسة “السبت” شيئا جديدا للطرفين.
واوضح ان ما جاءت به الحكومة لم يلب مطالب المعلمين، لكن أن الحوار ما زال مفتوحا والإضراب مستمر، منوها ان الطرفين “ما زلنا نبحث عن نقاط التقاء”.
ويأتي الاجتماع بهدف استكمال الحوار حول مختلف القضايا العالقة وصولاً إلى خدمة العملية التعليمية والطلبة بشكل أساسي.
وضم وفد نقابة المعلمين 8 أعضاء من مجلسه، من دون حضور نقيب المعلمين ناصر النواصرة، فيما حضر عن الجانب الحكومي، وزير التربية والتعليم والتعليم العالي وليد المعاني، والناطقة الرسمية باسم الحكومة جمانة غنيمات، وووزير الشؤون السياسية والبرلمانية موسى المعايطة، ووزير التجارة والصناعة والتموين طارق الحموري وأمين عام وزارة التربية والتعليم بالوكالة نواف العجارمة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى