خبر رئيسيشؤون محلية

حقائب الداخلية والصحة والتربية والاعلام في مهب التعديل الوزاري القادم.. تفاصيل

نور نيوز – رامي المعادات

ينتظر رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز عودة جلالة الملك عبد الله بن الحسين من رحلته الخارجية نهاية الاسبوع لطلب اذن الملك ان يسمح له بإجراء “تعديل وزاري” جديد وطارئ على حكومته، بحسب مصدر مطلع.

واضاف المصدر ذاته لـ”نور نيوز” والذي فضل عدم ذكر اسمه، ان الرزاز تمهل في إجراء تعديل وزاري جديد على حكومته نظرا للأزمة القائمة بين نقابة المعلمين والحكومة، ولغايات جمع اكبر عدد من الاراء والاستشارات حول التعديل القادم والذي توقع المصدر ان يكون الاخير بعمر الحكومة.

وقال المصدر ان الرئيس بصدد “طلب الاذن” من الملك فور عودته الى ارض الوطن، وبدأ بوضع تصور لآلية التعديل الذي يريده على فريقه الوزاري خصوصا في ظل الضغط الخارجي المتمثل بصندوق النقد الدولي والضغط الداخلي الذي لم يلمس اي تحسن على ظروفه المعيشية بعد قدوم الرزاز خلفا لحكومة الدكتور هاني الملقي.

وحول توقيت التعديل، قال المصدر ان عودة الملك هي “السقف الزمني” لإنجاز التعديل، مؤكدا ان تعديل الرزاز القادم غامض ويحظى بسرية تامة من حيث الاسماء التي ينوي الرزاز ادخالها للحكومة، حيث عمد الرزاز اقتصار مشاوراته على بعض الشخصيات المقربة فقط، للحفاظ على السرية.

وبين، ان رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز يرغب في تعديل وزاري على صلة بالطاقم الاقتصادي وتحديدا بوزارة المالية على الاقل، بالاظافة الى الاعلام والداخلية والصحة وما زال في حيرة من امره بشأن وزير التربية والتعليم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى