المحافظاتخبر رئيسي

استقبال حاشد للنواصرة في الزرقاء ومهرجان خطابي في معان للمطالبة بعلاوة الـ(50).. تفاصيل

نور نيوز – رامي المعادات

أقام فرع نقابة المعلمين في محافظة معان جنوب الاردن، مهرجانا خطابيا، الاثنين، للتأكيد على مطالب المعلمين وحقهم في علاوة الـ50%، وللتأكيد على موقفهم الثابت تجاح نقابتهم.

وبحسب شهود عيان لـ”نور نيوز”، ان رئيس فرع النقابة في معان عمر الرويضان قال في كلمة القاها أثناء المهرجان، ان هذا الحشد جاء للتأكيد على تلاحم المعلمين والتفافهم حول قرارات مجلس النقابة للمطالبة بحقوقهم، وان محاولات الحكومة لزعزعت عزيمة المعلمين ما هي الا محاولات بائسة.

وأضاف، إن الحكومة تتهرب من مسؤولياتها تجاه المعلمين من خلال رفضها للحوار حول علاوة الـ(50)، مؤكدا ان الحكومة تسعى من خلال اجتماعاتها بممثلي النقابة الى حرف بوصلة اضراب المعلمين وتغيير اتجاهه عن المطلب الرئيسي، وتسعى الى اطلاق تصريحات متتالية تصور المسار المهني وكأنه بديل عن العلاوة، مشددا رفضه واستهجانه تلك المحاولات.

وانتقد الرويضان ادعاء الحكومة بعدم قدرتها على تلبية مطالب المعلمين والقول “إننا فقراء”، في حين تقوم بتعيين عشرات الأشخاص برواتب تتجاوز ألفي دينار دون وجه حق وبطرق غير مشروعة.
وشدد على أن المعلمين ملتزمين بقرار نقابتهم ونقيبهم الدكتور ناصر النواصرة، ولن يعودوا للغرف الصفية إلا بعد اعتذار حكومي رسمي وصرف علاوة الـ(50).

وشهد المهرجان حضورا لافتا، من معلمي المحافظة واهالي المنطقة المناصرين لأضراب المعلمين.
وردد المشاركون في المهرجان هتافات، منها:

ياحجايا ارتاح ارتاح واحنا نواصل الكفاح
اسمع اسمع ياحماد .. احنا للوطن حراس
يسقط نهج يارزاز يسقط نهجك يارزاز

وفي وقت متصل، عجت ساحة مجمع النقابات المهنية في محافظة الزرقاء بالمئات من معلمي محافظة الزرقاء، وذلك استجابة لدعوة فرع النقابة بتنفيذ وقفة احتجاجية للمعلمين للتأكيد على مطالبهم المتضمنة منحهم علاوة الـ 50%، والاعتذار منهم عن الاعتداءات التي تعرضوا لها لدى محاولتهم الاعتصام على الدوار الرابع يوم الخميس الموافق 5/ 9/ 2019.

ومن جانبه، وجّه نائب نقيب المعلمين والقائم بأعمال النقيب، الدكتور ناصر النواصرة، رسالة إلى الحكومة، قال فيها إن النقابة لا تخضع للتهديد والوعيد، وهي متمسكة بحقّ المعلمين في علاوة الـ 50% والاعتذار من الحكومة للحفاظ على ما تبقى من كرامة المعلم الاردني، مشددا على أن النقابة منذ عام 2014 وهي تقبل وساطة الوسطاء من نواب ووجهاء، لكنها في هذه المرة لن تتراجع أبدا إلا بعد تحصيل حقوق المعلمين.

وكان قد أكد الناطق الاعلامي في نقابة المعلمين الأردنيين، نور الدين نديم، في تصريحات صحفية اليوم الاثنين، أن النقابة لم تتلقّ أي مبادرات جديدة أو وساطات من قبل أي جهة حتى اللحظة، وذلك بعد توقف وساطة رئيس لجنة التربية النيابية الدكتور ابراهيم البدور مؤخرا، مشددا على أن باب النقابة مفتوح لأي وساطات أو مبادرات من أي جهة كانت.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى