مقالات مختارة

الروح في البصرة

أكتب بروحك – سمر الخربطلي

أنني تائهة لا أعرف إلى أين أتجه أو أسير جميع الطرق مغلقة جميع الطرق مهجورة ، يوجد طرق مفتوحة لكنها خطيرة وأنا لأ أملك القوة الكافية كي أجتازها وفيها كل فصول السنة تجتمع في نفس الوقت لدرجة أنك تقف عند اللاشعور فأي الطرق أسلك وانا وحيدة لا يوجد من يحميني. طرق مغلقة طرق مهجورة طرق كلها حواجز ، كيف سأسلك طريقي أما أن أقف مكاني أو أجازف ٢٦ عاما من التعب والعذاب . أنني الأن فارغة لا أملك أن أختار ولا أن أحدد ولا حتى اتخذ أي قرار أنني مبعثرة بحاجة إلى توحيد الروح في البصرة ، والقلب في سوريا ،والجسد في الأردن، والعقل لا يمكنه توحيد هذه الأجزاء لأنها صعب أن تجتمع لكنها تريد الحل لأنها متعبة منكسرة وبحاجة إلى وطن يستوعبها ويحبها ويلملمها كي تعيد رونقها وجمالها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى