شؤون محلية

قال وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الاسلامية، عبدالناصر أبو البصل، إن مشروع “المسجد الجامع” هو أحد المشاريع الموجودة في الوزارة، بهدف تنظيم المساجد والخطابة.

وأضاف أبو البصل إن الوزارة شكلت لجنة لمشروع “المسجد الجامع”، ومدى نجاعته في تلبية حاجات المواطنين وتجاوباً مع اقتراحاتهم.

وبين أبو البصل، أن بعض المساجد قريبة جداً على بعضها ويتفرق بينها المصلون بأعداد قليلة، ويتعذر تعيين خطيب لكل منها، خاصة في ظل نقص عددهم .

وأوضح أن الوزارة وبناء على رغبة المواطنين ستجمع مصلي هذه المساجد المتقاربة في مسجد واحد لأداء خطبة وصلاة الجمعة.

وحول الخطبة الموحدة أكد أبو البصل أن الوزارة تشرع بتنفيذ الخطط والملفات العالقة واحدة تلو الأخرى ومعيار الأولوية هو حاجة المواطن، والحاجة في هذه المرحلة تقتضي تنظيم المساجد والخطباء، ثم النظر في أمر الخطبة الموحدة.

ولفت إلى أن الوزارة لا تعمل ضمن إطار تقديم الخدمات فهي ليست شركة، وإنما من خلال التفاعل مع حاجات المواطن، والعبادات وأثرها التربوي على المجتمع.

وتطرق إلى ذكر أن الخطط القادمة ستركز على العمل المتعلق في المساجد لتؤثر إيجابياً في المجتمع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى