عربي ودولي

شهيد في بيت لحم.. قتلوه بالرصاص ثم قاموا بدهس

نور نيوز- استشهد شاب فلسطيني، اليوم الخميس، في بلدة تقوع جنوب شرق يبت لحم بدعوى محاولته تنفيذ عملية طعن، حيث أطلق جنود الاحتلال أربع رصاصات على الشاب في الشارع العام.
والشهيد يدعى محمد حسين أحمد تنوح، ويبلغ من العمر 26 عاما.
ونقلت وكالة “معا” الإخبارية الفلسطينية عن شهود عيان قولهم إن الجنود بعد أن أطلقوا النار على الشاب تعمدوا دهسه بجيب عسكري.
كما نقلت عن مراسلها تأكيده أن الجنود منعوا الأهالي وسيارات الإسعاف من الوصول إلى المكان، فيما شوهد الجنود وهم يضعون غطاء على جسد الشاب.
من جانبها، ادعت قوات الاحتلال أن الشاب حاول تنفيذ عملية طعن، لكن لم تقع إصابات في صفوف الجنود الذين أطلقوا النار عليه مما أدى إلى استشهاده.
واندلعت بحسب “معا”، مواجهات عنيفة في المكان بعد استشهاد الشاب وسط إطلاق مكثف للرصاص الحي والمطاطي، أصيب خلالها المقدم بالشرطة الفلسطينية زايد الشاعر برصاصة مطاطية في رأسه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى