المحافظات

انطلاق مرحلة الترشح للانتخابات البلدية ومجالس المحافظات

نور نيوز –

تنطلق يوم الاثنين الموافق 3/7/2017  مرحلة الترشح للانتخابات البلدية ومجالس  المحافظات2017  والمقرر اجراؤها في الخامس عشر من شهر آب القادم وتستمر لمدة ثلاثة أيام .         

  وبين رئيس مجلس مفوضي الهيئة المستقلة للانتخاب الدكتور خالد الكلالدة  أنه على الراغبين بالترشح تقديم طلب الترشح شخصياً في مقار لجان الانتخاب  المنتشرة في جميع انحاء المملكة خلال ساعات الدوام الرسمي، وكذلك الحصول على طلب الترشح من خلال الموقع الالكتروني للهيئة

ويتوجب على من يرغب بالترشح لرئاسة البلدية أو عضوية المجلس البلدي أو المجلس المحلي أن يكون قد أكمل خمساً وعشرين سنة شمسية من عمره في اليوم الأول الذي حدد لتقديم طلبات الترشح، أن تكون استقالته قد قدمت قبل شهر من بدء موعد الترشيح إذا كان موظفا أو مستخدما في اي وزارة او دائرة حكومية او مؤسسة رسمية عامة أو بلدية و على محامي البلدية الذي يرغب في الترشح إنهاء عقده معها خلال هذه المدة، أن يكون غير منتم لأي حزب سياسي غير اردني. أن يكون غير محكوم عليه بجناية او بجنحة مخلة  بالشرف والاخلاق العامة، أن يكون غير محكوم عليه بالإفلاس ولم يستعد اعتباره قانونياً، أن لا يكون عضواً في مجلس الأمة، أن يكون حاصلا ً على براءة ذمة من البلدية التي يرغب بالترشح فيها عند تقديم طلب الترشح.

وأن يدفع لمحاسب البلدية مبلغاً مقداره مائتا دينار للفئتين الاولى والثانية ومائة دينار للفئة الثالثة ويقيد هذا المبلغ ايراداً لصندوق البلدية غير قابل للاسترداد باستثناء من تم رفض طلب ترشحه فيسترد ما دفعه من مبالغ.

أما لغايات الترشح لانتخابات مجالس المحافظات فيتوجب على المرشح أن يكون اردنيا منذ 10 سنوات على الأقل، أن يكون مسجلا في جدول الناخبين النهائي في دائرته الانتخابية، أن يكون قد أتم (25) سنة شمسية من عمره في يوم الانتخاب، أن لا يكون محكوما عليه بالإفلاس ولم يستعد  اعتباره قانونيا. أن لا يكون محكوما بجناية او بجنحة مخلة بالشرف او الاخلاق او الآداب العامة او إساءة الائتمان ولو شمله عفو، أن لا يكون منتميا لاي حزب او تنظيم سياسي غير اردني، أن يدفع لوزارة المالية أو أي من مديرياتها مائتين وخمسين ديناراً يقيد ايراداً للخزينة غير قابل للاسترداد، وأن يقدم استقالته قبل (15) يوماً من الموعد المحدد للترشح اذا كان من أعضاء مجلس الأمة أو الوزراء وموظفي الوزارات والدوائر الحكومية والمؤسسات والهيئات الرسمية والعامة أو امين عمان وأعضاء مجلس الأمانة وموظفيها أو رؤساء المجالس البلدية والمحلية وأعضائهما وموظفيهما وموظفي الهيئات العربية والاقليمية والدولية.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى