ثقافة وفنون

الشاعرة لانا سويدات: رمضان يمنحني طاقة إيجابية

نور نيوز –

شهر رمضان له خصوصية وطقوس خاصة عند كافة المجتمعات الإسلامية، من عبادات وقراءات بأشكالها المتنوعة، إلى جانب الاهتمامات الأخرى في معترك الحياة. من خلال هذه الزاوية نتعرف جوانب مهمة في حياة المبدعين في الشهر الفضيل.
]  ماذا عن طقوسك الإبداعية في شهر رمضان؟
– رمضان شهر الخير والإحسان وشهر العبادة والاستغفار، والصيام منهج لتربية الإنسان، أراده الله في رمضان ليشيع الزمن الضيق في الزمن الأوسع،  فهو يمر في كل الفصول وله نكهة خاصة في كل فصل. وعن طقوسي في هذا الشهر الفضيل،  فهي طقوس المتعبدة الصائمة إيمانا واحتسابا، ومن جهة أخرى هناك طقوس خاصة بي كـ لانا حيث أحاول أن أختلس من سكينة الشهر وقتا لكتاباتها، فتطلق العنان للخيال في حدود الشهر وفضائله، فأقول: «وافى وفينا بجرح الروح أدران/ وقد أطل بباب الذكر إحسان/ وهل يعود لوادي الروح منتشيا/ مع الليالي بصوت الوجد قرآن؟/ شهر فضيل به للخلق مكرمة/ وفيه تسعد أرواح وأبدان/ الخير عاد وفينا ألف نائبة/
فيها من الشر أشكال وألوان/ وألف ويل بنا طاحت رواعدها/ فينا  يوسوس ملء الليل شيطان/ عودوا إلى الله فالدنيا على سفر/ وليس للسوء عند الحق أثمان».
]  كيف ترى إيقاع الشهر الفضيل في حياتك؟
– للشهر إيقاع في حياتنا وله إيقاع خاص في نفسي،  فهو يستوقفني كثيرا من عمري، أعيد فيه ترتيب الأمور والأشياء، ويمنحني طاقة إيجابية متجددة للانطلاق نحو الحياة الأفضل والرؤية الأعمق. فقراءة القرآن  والأذكار هي مصدر روحاني يحتاجه الأديب فينهل منه بقدر استعداده وموهبته. لا أتوقف عن الكتابة في هذا الشهر لكن ربما يطوع الشهر كتاباتي ويلبسها حلة جديدة.
]  كيف تقضي انشغالاتك، وهل ثمة برنامج تقليدي في الشهر الكريم؟
– برامج رمضان كثيرة ومميزة، ولها طابع خاص ومن البرامج التي اعتدت أن أتابعها… في المعتاد اختار البرامج التي تلائم أوقاتي، مثلا أتابع…أثناء إعدادي الطعام في المطبخ..وأتابع…أثناء جلوسي مع الأسرة.
]  ما رؤيتك للجانب الثقافي في رمضان على صعيد الأنشطة؟
– تتنافس الفضائيات في رمضان لتقدم كل جديد وأنا أختار ما يناسب ذوقي وشخصيتي ولا أغالي في متابعة البرامج حتى لا يقال عن رمضان شهر المسلسلات،
أما عن رؤيتي للمسرح الثقافي في رمضان، فالأمسيات الرمضانية والقصائد الروحانية هي بمثابة فوانيس الشعر التي تقع على عاتق الشعراء. لكن للأسف في رمضان ثمة ركود للأنشطة الثقافية، من جهة أخرى أقول هناك استعدادات أخرى ومفاجئات ستكون بعد عيد الفطر لا أريد التحدث عنها بل سأتركها لتتحدث عن نفسها قريبا. كل عام وأنتم بخير وكل عام والأردن بخير وتمنياتي بشهر تسوده المحبة وكل عام والأمة العربية والإسلامية والأردن بخير وتمنياتي بشهر تسوده المحبه والسلام.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى