خبر رئيسيصحة وطب

البلبيسي: ارتفاع الالتزام بالوقاية.. ولا وفيات جراء اللقاح

نور نيوز:

أكد أمين عام وزارة الصحة لشؤون الأوبئة والأمراض السارية، مسؤول ملف كورونا، الدكتور عادل البلبيسي، أنه لم تُسجل أي حالة وفاة بفيروس كورونا لشخص أخذ اللقاح.

وقال إن الوضع الوبائي في الأردن خلال الأسابيع 16 الماضية مستقر ولا يوجد مضاعفة في الأرقام، كما وان نسبة إيجابية الفحوصات تتراوح ما بين 3 – 4 % ولم نتجاوز الحد المسموح له وهو 5% ، ونسبة إشغال المستشفيات تعتبر مقبولة ما بين 20 – 25 %.

وأضاف أن هذا الوضع الوبائي الجيد في المملكة يتطلب منها الكثير للحفاظ عليه، فلابد من الالتزام بالإجراءات الوقائية والإقبال على التطعيم ورفع نسبتها خاصة في المحافظات.

وبين أن الوزارة فتحت باب أخذ المطعوم دون التسجيل على المنصة منذ شهرين، ومنذ ذلك الوقت ارتفعت نسبة التطعيم في العديد من المناطق، وذلك كون هناك مواطنين لا يجيدون التعامل مع الشبكة العنكبوتية، وعليه بات بإمكانهم التوجه مباشرة إلى أي مركز وأخذ المطعوم، مشيرا إلى أن الوزارة تقوم أيضا بنشر مراكز التطعيم وأنواع اللقاحات بشكل يومي في محافظات المملكة كافة، بما يتيح للشخص اختيار المركز ونوع المطعوم الذي يرغب بأخذه دون التسجيل عبر المنصة.

وأشار البلبيسي إلى أنه تم الوصول إلى 50% من الفئة المستهدفة بأخذ المطعوم الجرعة الثانية التي تجاوزت 3 مليون شخص رغم أن هناك 200 ألف شخص تخلف عن أخذ هذه الجرعة، كما تم الوصول إلى 56% من الفئة المستهدفة للجرعة الأولى، مؤكداً أن الفئة المستهدفة من عملية التطعيم هم من 18 عاماً فما فوق والذي يفوق عددهم 6,4 مليون شخص.

وأكد البلبيسي أن الفئة المهمة التي تستهدفها الوزارة من عمر 45 عام فما فوق، كونهم الأكثر عرضة للإصابة والدخول إلى المستشفيات، حيث وضعت الوزارة مراكز للتطعيم في المراكز الصحية الشاملة كونها يزورها هذه الفئة من المواطنين لخذ العلاجات الطبية، وبهذا يتم الوصول لهم وإعطائهم المطعوم ، كما أطلقت الوزارة عيادة متنقلة للوصول إلى بعض المناطق البعيدة، مشيرا إلى أنه تم الوصول إلى 60% من الفئات الكبيرة في العمر.

ونوه إلى ارتفاع الالتزام بالإجراءات الاحترازية خلال الآونة الأخيرة.

هلا اخبار

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى