شؤون محلية

القبــــض عــلــى المشـتـبــــه بقتـلـه خـمسيـنــــي الصـريــح

نور نيوز-

القت قوة امنية خاصة مدعمة بتعزيزات امنية كبيرة امس القبض على شخص مشتبه به ومتهم بقتل خمسيني ببلدة الصريح اثر هجوم مسلح على منزله ليلة السبت/ الاحد الماضية.

وصرح مسؤول امني في شرطة اربد في حديث خاص لـ «الدستور» ان الاجهزة الامنية في شرطة اربد بذلت جهودا كبيرة ومضنية وتمكنت خلال تنفيذ عملية نوعية احترافية من القبض على المشتبه الرئيس بقتل الخمسيني ببلدة الصريح، منوها الى ان الشخص متهم بالقتل وبوشر التحقيق معه تمهيدا لاتخاذ الاجراءات القانونية بحقه حال ثبت تورطه بقتل الخمسيني.

واصيب ليلة امس الاول زوج وزوجته وطفلهما باعيرة نارية اثناء مرورهم بمركبتهم من احد شوارع الصريح وتم نقلهم على الفور للمستشفى لاسعافهم لا سيما ان حالة الطفل كانت حرجة وادخل فورا لغرفة العمليات.

ووفق مسؤول امني لـ»الدستور» ان مجهولين ليل (الأحد – الاثنين) اطلقوا النار على مركبة في بلدة الصريح بلواء بني عبيد محافظة اربد ما أدى لاصابة الزوج وزوجته وطفلهما.

وبين المسؤول الامني نفسه ان حالة الطفل استقرت صباح امس وتحسنت بشكل كبير وملحوظ لافتا الى فتح تحقيق بالحادثة. واشار  إلى أن المجهولين كانوا ملثمين ولم يجرِ التعرف على هوياتهم، مشيرا إلى أن البلدة تشهد توتّرا ملحوظا منذ مساء السبت الماضي، منوها الى أن المصابين ليسوا من العشيرتين اللتين اندلعت بينهما مشاجرة مؤخرا.

وكشف المسؤول الامني عن اعلان حالة استنفار امني في بلدة الصريح والدفع بتعزيزات امنية مختلفة في مختلف شوارع وحارات وازقة البلدة وان الاجهزة الامنية ستقوم باتخاذ اقسى الاجراءات بحق كل يحاول زعزعة الامن والاستقرار بالبلدة وان أي شخص يثبت تورطه ومشاركته بالاحداث ستتم ملاحقته والقاء القبض عليه وتحويله للمراكز الامنية تمهيدا لايقاع اقصى العقوبات بحقه وان هنالك قرارا بالضرب بيد من حديد لكل من تسول له نفسه استمرار العبث بالامن وخلق مزيد من المشاكل داخل البلدة.

يشار الى ان الاشكالية ببلدة الصريح بين عشيرتين ما زالت مستمرة منذ حوالي اكثر من شهر على خلفية مقتل احد افراد عشيرة اخرى بنفس البلدة حيث باءت كل المحاولات والجهود السابقة سواء العشائرية او الاجهزة المعنية بالحكومة بالفشل ولم يتم التوصل لاي حل للان اذ عادت الاحداث للواجهة مجددا ليلة السبت الماضي بعد مقتل خمسيني اثر هجوم مسلح على منزله بالصريح ليل السبت الاحد واصابة اثنين اخرين من عشيرة واحدة.

وقررت عشيرة العثامنة دفن المتوفى عصر امس ببلدة الصريح اثر مقتله ليلة السبت الاحد خلال هجوم مسلح على منزله.

يشار الى ان بلدة الصريح شهدت احراق خمسة محال تجارية ليلة السبت الماضية عقب مقتل الخمسيني اثر هجوم مسلح على منزله واصيب اثنان اخران بعيارات نارية من العشيرة نفسها حيث تاتي هذه الاحداث على خلفية مقتل شخص من عشيرة اخرى قبل اكثر من شهر رافقها اصابة مجموعة من الاشخاص بعيارات نارية اثر مشاجرة وقعت بينهم وامتدت الى مستشفى الملك المؤسس الجامعي وقتها.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى