عربي ودولي

ولي العهد السعودي يشارك مصابي رجال الأمن فرحة العيد

نور نيوز –

زار ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، الأحد، رجال الأمن الذين أصيبوا بجروح خلال إحباط مخطط إرهابي كان يستهدف المسجد الحرام.

ونشرت قناة “الإخبارية” السعودية صورا للأمير محمد بن سلمان، هو يشارك رجال الأمن الذين يتلقون العلاج في المستشفى، فرحة عيد الفطر.

وقالت وكالة الأنباء السعودية إن ولي العهد أكد خلال زيارة المصابين في مستشفى قوى الأمن بمكة المكرمة “اعتزازه بتضحيات رجال الأمن وشجاعتهم في الحفاظ على أمن الحرمين الشريفين”.

من جهتهم، أكد “المصابون تشرفهم وزملائهم في حفظ أمن الأراضي المقدسة واستمرارهم في الذود بكل حزم ويقظة وتضحية لحماية المسجد الحرام من أصحاب المخططات الإرهابية التي تريد الإخلال بأمنه”.

وكانت وزارة الداخلية السعودية أعلنت، الجمعة، إحباط عملية إرهابية كانت تستهدف المسجد الحرام في مدينة مكة المكرمة، بعد ضربات استباقية لقوات الأمن.

وأضافت أن خلية إرهابية تمركزت في 3 مواقع، أحدها في محافظة جدة، وفي حي العسيلة بمكة وحي أجياد المصافي الواقع داخل محيط المنطقة المركزية للمسجد الحرام.

وأردفت الوزارة، في بيان أذاعه التلفزيون الرسمي السعودي، أن قوات الأمن حاصرت مجموعة إرهابية تحصنت في منزل من 3 أدوار في حي أجياد المصافي.

وأكدت أن تبادلا لإطلاق النار حدث عندما بادر أحد “انتحاري” كان مختبئا داخل المنزل المحاصر بإطلاق النار على أجهزة الأمن، رافضا التجاوب مع دعوات الأمن بتسليم نفسه.

وأوضحت أن الانتحاري فجر نفسه داخل المنزل، مما أسفر عن انهيار المبنى وإصابة 6 من الوافدين، و5 من رجال الأمن، بجروح طفيفة.

وأشارت وزارة الداخلية، في البيان، إلى أن الانتحاري كان يستعد لشن هجوم على المسجد الحرام.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى