خبر رئيسيعربي ودولي

عمان أول عاصمة بيئية في الشرق الأوسط

نور نيوز – سلطان زهير


أعلنت سفارة الولايات المتحدة الأميركية بصفتها رئيس منتدى العواصم البيئية مدينة عمان أول عاصمة بيئية في الشرق الأوسط وذلك خلال حفل إطلاق منتدى العواصم البيئية والذي عقد بحضور السفيرة الأميركية يائل لمبرت وسفراء وممثلي بعثات دبلوماسية من أنحاء العالم.

ويهدف المنتدى، الذي جرى إطلاقه في مبنى مركز الحسين الثقافي برعاية مدير مدينة عمان المهندس أحمد الملكاوي إلى تعزيز وتنظيم جهود البعثات الدبلوماسية والمنظمات العالمية في دعم قطاع البيئة من خلال تعزيز مبادرات الاستدامة والتخضير في الأردن والحد من ظاهرة الاحتباس الحراري والبصمة الكربونية في عمان ومكافحة آثار التغير المناخي.

وتعتبر شراكة الأمانة مع البعثات الدبلوماسية في منتدى العواصم البيئية فرصة لجعل مدينة عمان أول عاصمة بيئية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا والخامسة عالميا بعد العاصمة واشنطن، بانكوك، باريس، وروما من خلال العمل المشترك والتعاون مع المجتمع الدبلوماسي والمنظمات الدولية.

ورحب الملكاوي بالعمل المشترك مع المجتمع الدبلوماسي وتوحيد الجهود في سبيل حماية البيئة في مدينة عمان.

وأشار إلى ضرورة تعزيز الاستراتيجيات المتعلقة بالاستدامة والممارسات الخضراء التي من شأنها معالجة التحديات التي تواجه مدينة عمان، وأبرزها التغير المناخي.

وقال إن الأمانة تسعى للوصول إلى مدينة مستدامة من خلال خطة عمل عمان مدينة خضراء والتي جرى إعدادها استكمالاً لاستراتيجية منعة عمان وخطة التغير المناخي إضافة إلى خفض انبعاثات غازات الاحتباس الحراري بنسبة ٤٠ بالمائة بحلول عام ٢٠٣٠.

و قالت السفيرة الأميركية إن عقد هذا المنتدى يؤكد أهمية الدور الذي تقوم به البعثات الدبلوماسية لإيجاد حلول للتحديات البيئية ومساعدة العواصم على تحقيق أهداف الاستدامة وتعزيز جهود التخضير.

وتخلل إطلاق المنتدى التوقيع على وثيقة تعهد من العاصمة عمان مع السفارات والهيئات الدبلوماسية والتي تعتبر بمثابة اتفاق ينص على التزام المشاركين بحماية الصحة العامة والبيئة الطبيعية في المدينة وتعزيز كفاءة الطاقة وتشجيع إعادة التدوير والحد من انبعاثات الغازات الدفيئة إضافة إلى تبني مبادرات تخضير أخرى مثل تنظيف الحدائق وزراعة الأشجار وإنشاء المزيد من المساحات الخضراء لجعل عمان المدينة الأكثر استدامة في الأردن.

والتزمت بوثيقة التعهد كل من الولايات المتحدة بصفتها رئيس منتدى العواصم البيئية إلى جانب السفارات التابعة لكل من أستراليا وبلجيكا وكندا وألمانيا وفرنسا وإيطاليا والمكسيك وهولندا والنرويج وكوريا الجنوبية والسويد وأوكرانيا.

يشار إلى أن منتدى العواصم البيئية هو مبادرة عالمية أطلقت لأول مرة عام ٢٠١٠ في واشنطن العاصمة، تقودها سفارات الولايات المتحدة بالشراكة مع منظمات دبلوماسية وشبكات دولية بهدف معالجة التحديات البيئية العالمية ودعم أهداف الاستدامة في العواصم المضيفة.

تابعونا على نبض من خلال الرابط بالأسفل لتصلكم أخبارنا أولاً بأول

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى