جلالة الملك عبدالله الثاني و جلالة الملكة رانيا العبدالله يشاركان في مراسم جنازة الملكة اليزابيث الثانية

نور نيوز_شذى سنجلاوي

قام جلالة الملك عبدالله الثاني و جلالة الملكة رانيا العبدالله ،الاثنين ،الى جانب قادة و زعماء و مسؤولين من مختلف دول العالم ،بالمشاركة في مراسم جنازة جلالة الملكة اليزابيث الثانية..المقامة بكنيسة دير ويستمنستر في لندن ،و بحضور جلالة الملك تشارلز الثالث ،ملك بريطانيا و افراد العائلة المالكة البريطانية.
و ظهر النعش المصنوع من خشب البلوط المغطى بالعلم الملكي و فوقه تاج الامبراطورية على عربة مدفع تحت سماء ملبدة بالغيوم ليتم نقل النعش في موكب عسكري الى كنيسة ويستمنستر آبي ،و ذلك قبل الساعة 11 صباحاً (10:00 بتوقيت غرينتش)بقليل
بدأ الملك تشارلز و نجلاه الاميران وليام و هاري و كبار افراد العائلة المالكة موكبا مهيبا خلف نعش الملكة اليزابيث.
حدث ذلك وسط صمت و هدوء تام ساد شوارع لندن باكملها يوم الاثنين ،بعد ختام رسمي لجنازة جلالة الملكة اليزابيث التي اقيمت في كنيسة ويستمنستر آبي .
و قام عدد كبير من قادة و ملوك العالم بحضور مراسم الجنازة المهيبة غير المسبوقة ،لتوديع الملكة اليزابيث التي وحدت الأمة خلال فترة حكم استمرت 70 عاماً.

زر الذهاب إلى الأعلى