الملك يصل إلى نيقوسيا والرئيس القبرصي في مقدمة مستقبليه

نورنيوز :

وصل جلالة الملك عبدالله الثاني، الجمعة، إلى العاصمة القبرصية نيقوسيا، وكان الرئيس القبرصي نيكوس أناستاسيادس في مقدمة مستقبليه.

وكان الملك غادر أرض الوطن في زيارة إلى نيقوسيا، تستمر يوما واحدا، يجري خلالها مباحثات مع الرئيس القبرصي.

ويشارك جلالته يوم السبت، عبر تقنية الاتصال المرئي، بفعالية تسليم جائزة مصباح السلام للعام 2021 للأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس.

وكان من المقرر أن يزور جلالة الملك مدينة أسيزي الإيطالية، للمشاركة في الحفل المخصص لتسليم الجائزة، إلا أن التدابير الاحترازية التي اتخذها المنظمون، عقب مخالطة غوتيريس لأشخاص ثبتت إصابتهم بكورونا، حالت دون ذلك.

وأدى سمو الأمير فيصل بن الحسين اليمين الدستورية، نائبا لجلالة الملك، بحضور هيئة الوزارة.

المملكة

زر الذهاب إلى الأعلى