اتمام العطوة العشائرية في الصريح .. وتوافق على عودة المجليين

نور نيوز-

منحت عشيرتي الشياب والعثامنة، اليوم الخميس عطوتي اعتراف، على خلفية الاحداث الاخيرة في بلدة الصريح.

وأكد محافظ اربد، رضوان العتوم، أن الجهود التي قادها رئيس الوزراء الأسبق عبدالرؤوف الروابدة أثمرت عن منح عشيرتي الشياب والعثامنة عطوتي اعتراف، الأمر الذي يعني تسهيل عودة أبناء العشيرتين الذين جرى اجلاؤهم عن المنطقة خلال الاحداث الاخيرة التي جرت في بلدة الصريح.

وأضاف العتوم ان هذا الاجراء كان بحضور كفلاء العشيرتين، حيث كفلت عشيرة بني هاني عشيرة العثامنة، فيما دخل الشياب على الشيخ طلال صيتان الماضي.

وقال العتوم إن الاتفاق تضمن إنهاء المظاهر المسلحة وعودة العائلات التي أجليت عن البلدة، وحلّ جميع القضايا تحت مظلة القضاء.

وأشاد العتوم بوجهاء العشيرتين لما أبدوه من تسامح لحل القضية وانهاء الاحداث في منطقة الصريح التي بدأت منذ 30 يوما.

وجدد العتوم تأكيده على أن جميع المطلوبين في القضايا تم ايداعهم للقضاء وهو صاحب الفصل في أمرهم.

 

زر الذهاب إلى الأعلى